عودة الهدوء إلى مدينة قبلي بعد اشتباكات بين أهالي قريتين

عاد الهدوء صباح اليوم الخميس 8 جوان 2017 إلى مدينة قبلي بعد الاشتباكات التي اندلعت عشية أمس بين عدد من أهالي قرية “بشني” التابعة لمعتمدية الفوّار وقرية جرسين التابعة لمعتمدية قبلي الجنوبية.

يُشار إلى أن هذه الاشتباكات التي جدّت بسبب خلاف حول تعبيد الطريق أسفرت عن إصابة 11 شخصا من بينهم عون أمن مع الاحتفاظ بمصاب واحد في المستشفى الجهوي بقبلي.

واستعمل الطرفان المتخاصمان أسلحة بيضاء وحجارة وغاز مسيل للدموع أثناء الاشتباكات.