موقف قايد السبسي من قطع العلاقات مع قطر

التقى رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، يوم الأربعاء 07 جوان 2017 بقصر قرطاج، خميس الجهيناوي، وزير الشؤون الخارجية.

و تتطرق  اللقاء إلى التطورات الأخيرة على الساحة الخليجية، حيث أكد خميس الجهيناوي حرص قايد السبسي  على دعوة الأشقاء الخليجيين لتجاوز خلافاتهم عبر الحوار والتفاهم والعمل على إيجاد حلول لكل المشاكل العالقة للحفاظ على مناعة وأمن دول الخليج بصفة خاصة والأمن القومي العربي بصفة عامة.

وصرّح خميس الجهيناوي بأنّه أطلع رئيس الدولة على فحوى زيارته إلى الجزائر يومي 05 و06 جوان الجاري لمزيد دعم وتعزيز العلاقات الثنائية ونتائج مباحثاته مع كلّ من الوزير الأوّل ووزير الخارجية اللذين أكّدا حرصهما على تطوير العلاقات التونسية الجزائرية في كافة المجالات.

كما قدّم لرئيس الجمهورية عرضا حول الاجتماع الثلاثي لوزراء خارجية تونس والجزائر ومصر حول ليبيا المنعقد بالجزائر والذي كان مناسبة للتأكيد على المبادئ التي تمّ اعتمادها في إعلان تونس الوزاري يوم 20 فيفري 2017 حول إيجاد تسوية سياسية شاملة للأزمة في ليبيا من خلال تشجيع الحوار بين مختلف الأطراف الليبية، مضيفا أنّ التشاور والتنسيق بين وزراء الخارجية سيتواصل في الفترة القادمة لتقديم بعض الأفكار في هذا الاتجاه إلى الأشقاء الليبيين.

وأفاد وزير الشؤون الخارجية أنّه استعرض ترتيبات زيارة رئيس الجمهورية إلى برلين يومي 12 و13 جوان الجاري للمشاركة في مؤتمر مجموعة العشرين (G20) حول الشراكة مع افريقيا تحت الرئاسة الألمانية وبرنامج المقابلات الثنائية التي سيجريها رئيس الدولة بهذه المناسبة مع عدد من قادة الدول المشاركة.