بن قردان : تكفل وزارة التربية بمصاريف دراسة أبناء شهداء العملية الارهابية بالمنطقة

استونفت الدروس صباح اليوم الاثنين بكافة الموسسات التربوية بمعتمدية بن قردان من ولاية مدنين بعد انقطاعها بسبب العملية الارهابية التى جدت بالمنطقة يوم 7 مارس الجارى لمدة أسبوع قبل موعد عطلة الربيع.

وقال وزير التربية ناجى جلول خلال اشرافه على استئناف الدروس بالمعهد الثانوى ببن قردان ان هذه العودة المدرسية استثنائية باعتبار الظروف العصيبة التى عاشها التلاميذ ولانها تأتى بعد انتصار بن قردان على الارهاب وبعد أحداث أثبتت مدى اللحمة بين الشعب والامن والجيش.

وأعلن جلول بالمناسبة عن تعهد الوزارة بالتكفل بمصاريف دراسة أبناء شهداء العملية الارهابية ببن قردان قبل أن يعطى اشارة انطلاق تنفيذ حملة للاحاطة النفسية لفائدة تلاميذ بن قردان يومنها فريق من الاخصائيين النفسانيين.

وأبرز حاجة التلاميذ الى مثل هذه الاحاطة للخروج من ظروف حرب عصيبة مروا بها ولنسيان جزء من الماضى مع الابقاء على جزء منه وهو الفخر بالانتماء الى هذه المدينة التى حققت بطولات ولغرس ثقافة الحياة والامل والجهاد بالقلم والكتاب وفق تعبيره.

وتولى الوزير بالمناسبة اطلاق الشهيدة الطفلة سارة الموفق التى راحت ضحية الهجوم الارهابى على ساحة معهد بن قردان بعد ان واكب تحية العلم وفقرات أعدها تلاميذ المعهد الذى تزين بلافتات وشعارات تندد بالارهاب وبالعنف وتدعو الى السلم وحب الحياة.

كما قام ناجى جلول خلال زيارته لمدينة بن قردان بوضع حجر الاساس لمشروع بناء مركب ثقافى ورياضى يحمل اسم الشهيدة سارة الموفق من المنتظر ان تدوم أشغاله 8 أشهر ويشتمل على ملاعب رياضية وقاعات ثقافية ورياضية وأخرى متعددة الاختصاصات.