مشروع قانون المصالحة : ما سبب تغيّب رئيس لجنة التشريع العام عن اجتماعات نوّاب النداء ؟

انطلق نواب نداء تونس صلب لجنة التشريع العام بمجلس نواب الشعب أمس الجمعة 2 جوان 2017 في عقد اجتماعات مضيّقة للنظر في اقتراحاتهم التعديلية في ما يتعلّق بمشروع قانون المصالحة الاقتصادية والمالية.

وأكّد النائب عن كتلة النداء، محمد جلال غديرة، في تصريح  اليوم السبت 3 جون الجاري، أن سلسلة الاجتماعات ستتطرّق الى اقتراحات كتلة نداء تونس إضافة الى مناقشة اقتراحات بقيّة الكتل البرلمانية والبحث عن تعديلات ترضي كافة مكونات لجنة التشريع العام.

واللافت للنظر أنّ اللقاءات المنعقدة سجّلت غياب رئيس لجنة التشريع العام الطيب الذي كشف في تصريح اليوم أن وجوده بمسقط رأسه بولاية تطاوين منعه من الالتحاق باجتماع نواب كتلته مؤكدا أنه سيطّلع بعد غد الإثنين على ما توصّل إليه النواب من تعديلات.

وكان المدني قد أعلن عن تأجيل النظر في مشروع قانون المصالحة باعتبار أن نداء تونس يريد إدخال تعديلات على مشروع القانون المذكور بأن يشمل الموظفين العموميين فقط.