سبب إيقاف الرئيس السابق لوحدة مكافحة الإرهاب

صدر القضاء العسكري، اليوم الثلاثاء مذكرة إيقاف في حق المدير العام الحالي للأمن السياحي، والرئيس السابق لوحدة مكافحة الارهاب بالقرجاني، صابر العجيمي، على خلفية الاشتباه بعلاقته برجل الأعمال شفيق جراية الموقوف منذ 23 ماي الحالي بتهم “الخيانة” و”الإعتداء على أمن الدولة” و”وضع النفس تحت تصرف جيش أجنبي”.

وقال مسؤول رسمي رفيع المستوى لوكالة “فرانس برس” إنه “تم اليوم في الواحدة فجرا إصدار بطاقة جلب بحق المدير العام للأمن السياحي، والرئيس السابق للوحدة الأمنية للبحث في جرائم الإرهاب في منطقة القرجاني، للتحقيق معه”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم كشف اسمه أن المسؤول الأمني الموقوف “هو الآن على ذمة قاضي التحقيق العسكري المتعهد بملف شفيق جراية”.

وحول أسباب إيقافه، أوضح المسؤول أن شفيق جراية “توسط في وقت سابق لصالح موقوفين مشتبه بهم في جرائم إرهابية، لدى العجيمي عندما كان رئيسا لوحدة البحث في جرائم الإرهاب في منطقة القرجاني”.

وأصبح مدير الأمن السياحي أول مسؤول في الدولة يتم توقيفه للاشتباه في علاقته بشفيق جراية.