تفاقم عجز الميزانية خلال الثلاثي الأول من 2017

أظهرت النتائج الأولية لتنفيذ ميزانية الدولة، مع موفى مارس 2017، تفاقم عجز الميزانية مقارنة بنفس الفترة من سنة 2016، وذلك استنادا الى ما ورد في التقرير الذي نشره البنك المركزي التونسي في ماي 2017 حول ‘التطورات الإقتصادية والنقدية’.

ولئن تحسنت المداخيل الجبائية بنسبة 5.5 بالمائة (مقابل تراجع بنسبة 1.9بالمائة سنة قبل ذلك)، فقد انخفضت الموارد الذاتية للدولة بنسبة 2.9بالمائة، خلال الثلاثي الأول من سنة 2017، ويفسر هذا التطور بتراجع المداخيل غير الجبائية، التي استعادت نسقها العادي بعد ان عرفت نموا استثنائيا سنة 2016.

وارتفعت مداخيل الأداءات المباشرة بشكل طفيف (زيادة بـ 1.5 بالمائة مقابل تراجع بـ17.4 بالمائة) بفضل تحسن الضريبة على الدخل .