رئاسة الحكومة : لا إتفاق مع أي طرف لحماية أي شخص من الذين تعلقت بهم شبهة فساد

أكد مصدر من رئاسة الحكومة، أنه لا يوجد إتفاق مع أي طرف حزبي أو سياسي، على حماية أي شخص من الذين تعلقت بهم شبهة فساد أو من الذيم تم إيقافهم مؤخرا، وذلك خلافا لما يتم تداوله في بعض الأوساط السياسية.

وأضاف المصدر نفسه، في تصريح أدلى به اليوم الإثنين، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن أي تدخل من أي كان لفائدة هؤلاء الأشخاص سيعرض صاحبه للتبعات القضائية.

يذكر أن سلسلة من الإيقافات في صفوف عدد من رجال الأعمال المشتبه في تورطهم في قضايا فساد، كانت إنطلقت يوم الثلاثاء الماضي، وتم وضعهم تحت الاقامة الجبرية في مكان لم يتم الافصاح عنه.