كوريا الشمالية تطلق صاروخا باليستيا ثالثا خلال 3 أسابيع

أطلقت كوريا الشمالية، اليوم الاثنين، صاروخا باليستيا، في تجربة هي الثالثة من نوعها خلال 3 أسابيع.

وقال بيان صادر عن رئاسة الأركان في كوريا الجنوبية، إنه تم إطلاق صاروخ، صباح اليوم، يعتقد أنه من طراز سكود قصير المدى، من شرقي منطقة « ونسان » شرقي كوريا الشمالية.

وأضاف البيان أن الصاروخ قطع مسافة 450 كيلومترا، وسقط في البحر بالقرب من سواحل اليابان.

وأكد البيان أن جيش كوريا الجنوبية يتابع التطورات عن كثب، وهو مستعد إزاء أي أعمال تحريضية ممكنة تقوم بها كوريا الشمالية.

وقال المتحدث باسم حكومة اليابان يوشيهيدي سوجا إن الصاروخ سقط في البحر بين جزيرتي سادر وأوكي.

وتجربة اليوم هي ثالث تجربة صاروخية تجريها كوريا الشمالية خلال 3 أسابيع، والتاسعة منذ بداية العام.

ويحظر مجلس الأمن الدولي على كوريا الشمالية التي تمتلك برنامجا لتطوير الأسحلة النووية، تطوير واستخدام الصواريخ الباليستية، إلا أن بيونغ يانغ تستمر في تجاربها في تحدٍ للحظر والعقوبات المصاحبة له.

ويُعتقد أن كوريا الشمالية تملك عددا كبيرا من صواريخ سكود قصيرة المدى، باقية منذ عهد الاتحاد السوفيتي.