بعد الإيقافات الأخيرة: منظمة الأعراف تؤكد دعمها لجهود الحكومة في مقاومة الفساد وفق القانون

أكد الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، في بيان له اليوم الخميس 25 ماي، « دعمه لجهود الحكومة في مقاومة الفساد وفقا لمقتضيات القانون ولما نصت علية وثيقة قرطاج ».
وقال الاتحاد « على إثر الإيقافات الأخيرة التي قامت بها الحكومة اعتمادا على أحكام قانون الطوارئ الجاري به العمل، وفي انتظار الاطلاع على الحيثيات والتفاصيل المتعلقة بهذه المسألة، إنه مع التصدي لكل مظاهر تجاوز القانون وكل ما من شأنه أن يضر بالأمن القومي للبلاد وباقتصادها ».
كما شدّدت الاتحاد على « أنه لا يدافع إلاّ على الذين يلتزمون بالقانون »، مذكرا بأنه « طالما دعا إلى تجند التونسيين للوقوف صفا واحدا ضد التهريب الذي خرب الاقتصاد المنظم ».
في ذات السياق دعت منظمة الأعراف وسائل الإعلام الوطنية والرأي العام الوطني إلى عدم الخلط بين أصحاب المؤسسات الملتزمين بالقانون والذين يعملون في كنف الشفافية والذين يتجاوزون القانون، وإلى « عدم استثمار ما يجري لشيطنة أصحاب المؤسسات وتشويه صورتهم وهو ما يسيء لسمعة تونس ويؤثر على جاذبتها في استقطاب الاستثمار ».