ماكرون يبدأ لقاءاته الدولية بحضور قمة الأطلسي في بروكسل وقمة مجموعة السبع بإيطاليا

يستهل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الخميس في بروكسل أجندته الدولية بحضور قمة حلف شمال الأطلسي، قبل أن يتوجه إلى إيطاليا ليشارك في قمة مجموعة السبع يومي الجمعة والسبت. ولأول مرة منذ انتخابه، يلتقي ماكرون على امتداد ثلاثة أيام، بعدد من قادة العالم.

أعلن قصر الإليزيه أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الأمريكي دونالد ترامب سيجريان محادثات “دون مواربة” خلال أول لقاء بينهما الخميس في بروكسل على هامش قمة حلف شمال الأطلسي.

وخلال غداء العمل سيتم التطرق إلى ثلاثة مواضيع وهي قمة الحلف الأطلسي وقمة مجموعة السبع الجمعة والسبت في تاورمينا (إيطاليا)، والأزمات الإقليمية (سوريا وأوكرانيا وكوريا الشمالية…)، وقضايا ثنائية خصوصا اقتصادية.

وأضاف الإليزيه “سنحاول أن نتطرق بشكل مباشر جدا إلى كل موضوع”. وتابع المصدر أن الرئيسين سيتبادلان وجهات النظر خلال ساعة وربع.

وحيال الدعوات الملحة للرئيس الأمريكي الذي طلب من الأوروبيين تحمل “عبء” تمويل الحلف الأطلسي قالت باريس إن هذا الموضوع “قديم” وتنوي التأكيد أن الأوروبيين “تحملوا ويتحملون مسؤولياتهم”.

واعتبر الإليزيه أنه لا يوجد خلاف بين الحلف الأطلسي والإستراتيجية الدفاعية لأوروبا، بل على العكس هناك دعم متبادل.

وأوضح المصدر “سنحاول أيضا إحراز تقدم في ملف المناخ” في حين لا يزال الغموض يلف نوايا إدارة ترامب إزاء اتفاق باريس حول الاحتباس الحراري.

وإضافة إلى لقاء ترامب سيجري ماكرون لقاءات الخميس على هامش قمة الأطلسي مع الرئيس البولندي أندريه دودا ورئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وسيبحث مع الأخير مصير ماتياس دوباردون المصور الفرنسي الذي تم إيقافه في تركيا قبل أسبوعين وبدأ إضرابا عن الطعام احتجاجا على اعتقاله بحسب منظمة “مراسلون بلا حدود”.

وسيلتقي ماكرون أيضا رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر للبحث في قضايا كالاستثمارات الإستراتيجية الأوروبية ومكافحة إغراق السوق قبل القمة الأوروبية المقررة في 22 و23 حزيران/يونيو.

فرانس 24/  أ ف ب.