حقيقة هروب سليم الرياحي خارج أرض الوطن و “سفره المفاجئ” بعد إيقاف ثلاثة رجال أعمال

راج منذ قليل خبر حول هرب رجل الأعمال ورئيس الاتحاد الوطني الحر سليم الرياحي خارج تونس.

وفي هذا السياق كتب الرياحي تدوينة على صفحته الرسمية على الفايسبوك فند فيها الخبر وكذب الموقع الذي نشره، داعيا “المسؤول عنه إلى القلق على مصير أولياء نعمته عوض التعجب من سفره المفاجئ اليوم إلى الى إحدى عواصم أوروبا”، مشيرا إلى أن طبيعة عمله تحتم عليه السفر.

وتابع سليم الرياحي تدوينته قائلا : “بقدر احترامي لمهنة المتاعب ، بقدر قرفي من بعض أقزامها .. على كل، نعلم صحافة من أنتم ، و نعلم لما تصرون على تشويهنا بهذه الايحاءات الخسيسة كلما سنحت الفرصة …كما نعلم أيضا أنكم لا تزرون مثقال ذرة أمام هدفنا الاسمى : العمل من أجل “وطن” عادل و متقدم”.