علي العريض : حركة مشروع تونس وحزب التحرير وراء دفع الفوضى في تطاوين

0
1
اتهم نائب رئيس حركة النهضة علي العريض، حزب حركة مشروع تونس وحزب التحرير وبعض لوبيات الفساد والأطراف السياسية بالدفع  نحو الفوضى في تطاوين.
وأضاف العريض خلال حضوره في برنامج “راس à راس” اليوم الثلاثاء على قناة نسمة ، أن التحركات الاخيرة ليست سلمية مستندا في توصيفه هذا الى قطع عدد من المحتجين الطريق ، لافتا الى وجود ثلاثة انواع من المجموعات داخل الدولة، النوع الاول يسعى إلى حماية الدولة واهداف الثورة، والنوع الثاني يدفع إلى إحداث الفوضى بحجة حماية الثورة والنوع الثالث ممن كان يشرع للفساد امس واصبح اليوم يرفع شعارات تندد بهذه الافة .
وتابع إنه “يأسف لما آلت إليه الاحداث الاخيرة في تطاوين من  حرق لبعض المؤسسات ووفاة شخص”، مستنكرا  ما اسماه “بالقتل والنهب والحرق واخراج الاحتجاجات من منحاها الاساسي”.
وأشار الى أن لحركة النهضة دور كبير في تهدئة الاوضاع سابقا وهي تسعى دائما الى حماية الدولة وحماية اهداف الثورة داعيا الى اعلان حالة طوارئ في الجنوب بالنظر الى خطورة الوضع بالجهة .