معز الجودي أمام فرقة مقاومة الإجرام

مثل الخبير الاقتصادي معز الجودي، اليوم أمام الفرقة الوطنية لمقاومة الاجرام على خلفية شكاية تقدّم بها ضدّه محافظ البنك المركزي، الشادلي العياري.

وأوضح الجودي من خلال تدوينة نشرها على صفحته الخاصة بالفايسبوك، أن الشكاية تتعلّق بتدوينة سابقة تساءل فيها، وفي إطار مهامه كرئيس الجمعية التونسية للحوكمة و ناشط في المجتمع المدني، عن مدى صحة معلومات وردت على الجمعية تتعلق بنيّة محافظ البنك المركزي و محاولته تمرير قرار عبر هيئة التأجير و مجلس إدارة البنك يتم بمقتضاه الترفيع بخمس مرات تقريبا في أجره و أجر نائب المحافظ و كذلك الكاتب العام.

وأضاف “رغم أني أحاول أن اقوم بدوري في المجتمع المدني و أثير انتباه الراي العام عند وجود اخلالات و تجاوزات حماية للصالح العام، أصبحت مستهدفا و محل تتبع و بحث لدى أقوى فرقة امنية بالبلاد؟ هل هذا معقول؟هل انتهي محافظ البنك المركزى من مشاكل الدينار و التضخم المالي و المديونية و احتياطي العملة الصعبة و الميزان التجاري و تفرغ الي الناشطين في المجتمع المدني و جمعيات الحوكمة و الشفافية للضغط عليهم و قمعهم و ترهيبهم و تلجيم أفواههم؟!”