لهذه الأسباب خير محمد عبو عدم الترشح لأي منصب قيادي في التيار الديمقراطي

قال الامين العام المتخلي لحزب التيار الديمقراطي محمد عبو إن عدم ترشحه خلال المؤتمر الحالي للحزب لمنصب الامانة العامة أو أي دور قيادي صلب الحزب كان فقط من أجل ترسيخ مبدأ التداول على المناصب وضخ طاقات جديدة.
وأوضح محمد عبو اليوم الاحد في تصريح لـ”وات” على هامش أشغال المؤتمر الوطني الاول لحزب التيار الديمقراطي من 25 الى 27 مارس الجاري أن عملية التسيير يجب أن تتم بالتداول خصوصا وأن نشاط الحزب قائم على فكرة التطوع مع فسح المجال لاسهمات أشخاص جدد لمزيد تحسين الاداء. وبين عبو أن تخليه عن منصب الامانة العامة أو أي دور قيادي أو تسييري لا يعني تخليه أو ابتعاده عن الحزب بل إنه سيكون متواجدا كعضو صلب احدى لجان الحزب.
وأشار من جهة أخرى الى أن تونس لم تجن من ثورة الحرية والكرامة سوى الحصول على الحريات السياسية معتبرا أن هذه الحريات لن تتواصل في صورة عدم تجسيد حقوق أخرى على غرار الحقوق الاقتصادية والاجتماعية التي لم تتحقق على مدى خمس سنوات رغم الوعود التي وصفها بالزائفة.