كاتب الدولة للتجارة : تونس استوردت منتوجات غير أساسية بقيمة 5 آلاف مليون دينار

 قال كاتب الدولة للتجارة عبد اللطيف حمام إنّ الحكومة ستعمل على حماية المنتوج التونسي من إغراق السوق بالبضائع الأجنبية دون خرقها اتفاقيات التبادل الحرّ الممضاة مع عديد الدول.

وأضاف حمام، لدى حضوره اليوم الأربعاء 17 ماي في برنامج “إكسبراسو” بإذاعة “إكسبراس أف أم”، أن تونس استوردت منتوجات استهلاكية غير أساسية بقيمة 5 آلاف مليون دينار سنة 2016، من بينها سلع مثل “المايوناز” و”الكاتشاب” بقيمة 140 مليون دينار  إضافة إلى مواد تجميلية بقيمة 500 مليون دينار.

وبيّن أنّ الهدف هو التقليص من نسبة العجز التجاري من 12 بالمائة إلى 8.4 بالمائة.

في سياق متّصل، أشار كاتب الدولة للتجارة إلى أنّ الوزارة بصدد إعداد مشروع قانون يتضمن بالأساس الترفيع من المعاليم الديوانية على المنتوجات الاستهلاكية غير الأساسية بهدف الحد من توريدها وسيتمّ عرضه على المجلس الوزاري ومجلس نواب الشعب للمصادقة عليه.

ومن بين الإجراءات الأخرى التي ستعتمدها الحكومة نذكر :

  • تعزيز المراقبة الفنية لسلامة السلع غير الأساسية قبل دخولها إلى تونس ورفض توريدها إذا لم تستجب للمواصفات الضرورية.
  • ربط توريد هذه المواد باحتياجات الدولة من العملة الصعبة والتحفيض منها إذا تراجع مخزون تونس من هذه العملة.
  • دعوة البنوك إلى عدم منح قروض استهلاك لمنتوجات غير أساسية.
  • عدم منح قروض جديدة للموردين الذي يملكون أموال بحساباتهم البنكية تمكّنهم من توريد البضائع من الخارج.