بسبب الكيان الصهيوني: نائبتان تونسيتان تنسحبان من جلسة برلمانية في روما

شهدت الجلسة العامّة للجمعيّة البرلمانيّة للإتحاد من أجل المتوسّط موجة جدل واسع قبل إفتتاحها وذلك بسبب جنسيات بعض البرلمانيين المشاركين فيها.
وحضر وفد من الكيان الصهيوني الجلسة  مما دفع نوّابا تونسيين لمغادرة الجلسة كموقف من المجازر التي يرتكبها الإحتلال الصهيوني على الأراضي الفلسطينية المحتلّة.

وانسحبت النائبتان عن حركة النهضة زينب إبراهمي و منية إبراهيم و غادرتا الجلسة في حين  بقي بقيّة الوفد البرلماني التونسي للمشاركة.
ووجّه عصام الشابي تحية إكبار إلى النائبتين منية إبراهيم و زينب براهمي  اللتان فضلتا الانسحاب من الجلسة انسجاما مع موقف التونسيين في رفض التطبيع بكل صيغه و أشكاله.