زياد العذاري يبشر التونسيين: اسعار المواد الاساسية في انخفاض

قال وزير الصناعة والتجارة، زياد العذاري، “ان اسعار تداول المواد الاساسية وخاصة الخضر والغلال في انخفاض وان نسق التزود يتم وفق الكميات المطلوبة”.

وبين، خلال زيارة اداها، صباح الاحد، الى سوق الجملة ببئر القصعة، “ان الوزارة ستكثف حملات المراقبة خلال الايام المقبلة على المستوى الوطني وفي الجهات للتحكم في مسالك التوزيع ومراقبة حركة التزود والتزويد”.

واضاف العذاري، ان المطلوب هو سلوك استهلاكي مرشد وتجنب كل مظاهر اللهفة خاصة امام توفر كل المواد بالكميات المطلوبة.

وذكر بان الوزارة قد وقعت اتفاقيات مع اصحاب المساحات الكبرى بهدف التخفيض بنسبة 25 بالمائة في اسعار عديد المواد الاساسية، كما شرعت في تفعيل خطة عمل لمراقبة مسالك التوزيع ومختلف حلقات التزود بدءا من المنتج ووصولا الى المستهلك.

وابرز ان المصالح المختصة تعكف حاليا على استكمال تركيز المنظومة الاعلامية داخل سوق الجملة ببئر القصعة والتي من شانها ان تعزز منظومة المراقبة وتتبع حركة العرض والطلب داخله.

من جهة اخرى، فند الوزير صحة مانقله عدد من باعة السمك عن عدم خضوع نوعية من الاسماك الى الرقابة على مستوى المعابر، مشددا على “ان منظومة الرقابة وخاصة بالنسبة للمنتوجات الاستهلاكية على كل المعابر منظمة وصارمة وتتم بالتنسيق مع كل الجهات المعنية للتأكد من صلوحيتها للاستهلاك”

واضاف ان اللجوء الى التوريد بالنسبة لمنتوجات الصيد البحري اضطراري وتستدعيه حاجة السوق الى التعديل للمحافظة على استقرار الاسعار.

ويذكر ان الكلفة التقديرية لقفة المستهلك والمعتمدة على احتساب اسعار المنتوجات الحساسة في اسواق تونس الكبرى والتي ينجزها المعهد الوطني للاستهلاك اسبوعيا بينت في اخر نشرة محينة لها ان هذه التكلفة تترواح بين 50 دينار و880 مليم و59 دينار و250 مليم/ وات .