المرزوقي لن يشارك في مسيرة “مانيش مسامح” بشارع بورقيبة..وهذا السبب

تنظم العديد من القوى السياسية و المدنية والاجتماعية اليوم السبت 13 ماي 2017، مسيرة بشارع الحبيب بورقيبة للتعبير عن رفضهم لمشروع قانون المصالحة في المجال المالي والاقتصادي تحت شعار ” لا لقانون تبييض الفساد ” .

ويُشارك في المسيرة عدد من الأحزاب، وهي أحزاب التحالف الديمقراطي والتكتل من أجل العمل والحريات والتيار الديمقراطي والجبهة الشعبية والحزب الجمهوري وحركة الشعب.

وقال القيادي في حراك تونس الإرادة سليم بن حميدان أن “كثير من الأصدقاء تساءلوا عن سبب إقصاء حزب حراك تونس الارادة من تنسيقية القوى الداعية لمسيرة اليوم السبت 13 ماي 2017 للتنديد بقانون تبييض الفساد.. بكل صراحة أجيب بأن علاقة المرزوقي وحزبه بفرقائه من المعارضين (حتى زمن الدكتاتورية) كانت دائما أشبه ما تكون بعلاقة يوسف عليه السلام بإخوته … يغارون منه ويكيدون له إلى حدّ الرغبة في التخلص منه ولكنه ينتصر في النهاية فيشفق عليهم ويخفض لهم جناح الذلّ من الوطنية…