رصد 105 مليون دينار لتحسين تشغيلية حاملي الشهادات العليا

أفاد وزير التعليم العالي والبحث العلمي ووزير التربية بالنيابة، سليم خلبوس اليوم الخميس خلال ندوة صحفية التأمت بمقر الوزارة بأنه تم رصد 105 مليون دينار لتشغيل حاملي الشهادات العليا وتحسين التشغيلية على مدى سنتي 2017 و2018 وذلك بالتعاون بين كل من وزارتي التعليم العالي والتكوين المهني والتشغيل.

وافاد انه تم تخصيص 25 مليون دينار للجانب البيداغوجي، لافتا الى انه لن يكون للجامعات الأمريكية والأوروبية الحق انطلاقا من سنة 2023، في إمضاء شراكات مع جامعات غير معتمدة ومشيرا في ذات الوقت الى ارتفاع كلفة هذا الجانب باعتباره ‘إجبارا استراتيجيا’ حسب تعبيره، كي تظل الجامعات التونسية معتمدة.

واستعرض الوزير الخطة الوطنية التي اعدتها الوزارة لتحسين تشغيلية حاملي الشهادات العليا في تونس، ملاحظا أن دور الجامعة في السنوات الماضية اقتصر على التكوين دون الاعتناء بالجانب التشغيلي وحاجيات المجتمع الاقتصادية والاجتماعية.

ودعا إلى ضرورة اعادة تأهيل خريجي الجامعات بما يتلاءم مع متطلبات المشغلين وفي إطار استراتيجية تنبني على التجديد في طرق التدريس ورؤية جديدة لمعتمدات التكوين ،ازاء تفاقم البطالة وانحسار نسبة النمو في حدود 1 بالمائة بما يوفر 16 الف موطن شغل فقط لـ55 الفا من حاملي الشهادات العليا.

وفي جانب اخر اشار خلبوس الى اهمية تغيير ملامح الحياة الجامعية من اجل خلق مناخ ملائم للانتاج والاضافة والمبادرة لدى الطالب بما يستدعي اعتمادات ضخمة ، مشددا على اهمية هيكلة المبيتات والمطاعم الجامعية.