محمد الناصر : انتخاب الأعضاء الجدد لهيئة الانتخابات سيتم بعد معاينة حالات الشغور

أكد رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر أن البرلمان سينطلق في انتخاب الأعضاء الجدد للهيئة العليا المستقلة للانتخابات، في اقرب وقت ممكن بمجرد إبلاغه بصفة رسمية بملف يحتوي محضر معاينة حالات الشغور في عضوية مجلس الهيئة، وذلك حرصا على إنجاح الاستحقاقات الانتخابية المقبلة في الآجال المعلن عنها.

واكد الناصر لدى استقباله بعد ظهر اليوم الأربعاء رئيس هيئة الانتخابات محمد شفيق صرصار بقصر باردو، أهمية الدور الذي قامت به الهيئة في إنجاح الانتقال الديمقراطي بمختلف محطاته الانتخابية.

وأبرز، وفق بلاغ لمجلس النواب، أن هذه الاستقالات لا يجب أن تؤثر على مسار الانتخابات البلدية المقبلة، مشيرا إلى أن الاعضاء المستقيلين سيواصلون القيام بمهامهم إلى حين تعويضهم.

من جانبه قدم شفيق صرصار أسباب استقالته والعوامل التي تحول دون استمرار اشرافه على الهيئة متعهدا بمواصلة العمل إلى حين سد الشغورات وتسليم المهام الى الرئيس الجديد، وفق ذات البلاغ.

تجدر الاشارة الى أن رئيس الهيئة والعضوين لمياء الزرقونى ومراد بن مولى اعلنوا خلال ندوة صحفية أمس الثلاثاء عن استقالتهم من الهيئة، لأسباب تتعلق بخلافات مع عدد من الأعضاء الاخرين.