“ترامب” : من البلاهة و الجنون ان تحارب واشنطن الاسد و “داعش” في ان واحد

أكد المرشح المحتمل للحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأمريكية دونالد ترامب أن من البلاهة محاربة “داعش” وبشار الأسد في آن واحد، لأن الإرهابيين يمثلون مشكلة أكبر من الرئيس السوري.
وقال السياسي الأمريكي في حديث لصحيفة “نيويورك تايمز” السبت 26 مارس : “أعتقد أن فكرة محاربة الأسد وداعش كانت جنونا وبلاهة، لأنهما يتصارعان بعضهما ضد البعض الآخر، ونحن ننازل كلا منهما”.
وأشار ترامب إلى أن المشكلة الأكبر بالنسبة إلى الولايات المتحدة تتمثل بالتنظيم الإرهابي وليس في الأسد.
وشدد الملياردير الأمريكي على قناعته بأن الاستراتيجية الأساسية في محاربة “داعش” يجب أن تركز على حرمان المسلحين الإرهابيين من سيطرتهم على النفط.