مرض طاعون المجترات الصغرى في توزر : مندوبية الفلاحة توضّح

أصدرت المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بتوزر اليوم الأحد، توضيحا على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” بشأن الاشتباه في وجود مرض طاعون المجترات الصغرى بعد اكتشاف حالة مرضية لدى أحد المربين بمنطقة مراح الحوار بالجهة، منذ منتصف الاسبوع المنقضي.

وورد في التوضيح أن المربي اتصل بالمصالح البيطرية في المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية، يوم الجمعة 5 ماي الجاري، وصرح بوجود مرض في قطيعه تسبب في نفوق عدد من رؤوس الأغنام والماعز وبعد فحص الحيوانات تمت ملاحظة عدة أعراض تشير إلى مرض الطاعون وهي الارتفاع في درجة حرارة الحيوانات مع ضيق في التنفس والسعال وسيلان اللعاب واحمرار العينين والاسهال.
وتم، على الفور، اتخاذ إجراءات صحية لفائدة المربي وتوجيهه بعزل الحيوانات المريضة بعيدا عن الحيوانات الأخرى ومداواة الحيوانات المريضة وردم الجثث في حفرة عميقة بين طبقتين من الجير الحي ومواصلة التنسيق مع المصالح البيطرية الجهوية، وذلك بعد أن قامت المصالح البيطرية في مرحلة أولى بأخذ عينات من الدم لتحليلها ومزيد التأكد من وجود هذا المرض، حسب ما ورد في التوضيح.
وأشارت المندوبية إلى أن هذا المرض ظهر في تونس لأول مرة، سنة 2009، وهو مرض غير معد للإنسان ولا تؤدي حالات العدوى بين الحيوانات إلى ظهور حالات نفوق كثيرة عكس ما يعتقد بعض المربين، داعية كافة المربين في الجهة إلى الاتصال بالمصالح البيطرية في حال الاشتباه في وجود أحد أعرض هذا المرض وملازمة مراقبة القطعان بصفة مستمرة.