مجلة أمريكية تحذر من مسجد بنته قطر في السويد

حذَّرت مجلة “بريتبارت”، الأمريكية المحافظة، من افتتاح مسجد كبير في مدينة “مالمو” السويدية (جنوب)، بتمويل قطري.

وذكرت المجلة، أمس الجمعة 5 ماي 2017 ، أن افتتاح المسجد في السويد، التي تعد أكثر دول العالم إلحادًا، يمثل “تهديدًا”، وينبئ بتحولها إلى دولة مسلمة.

وأوضحت المجلة أن 8 من كل 10 سويديين لا يؤمنون بوجود إله (ملحدين)، وهو ما “يثير القلق” حول الهوية الدينية المستقبلية للبلاد، وفق المجلة.

وفي جانفي الماضي، حذر رئيس أساقفة الروم الكاثوليك في السويد، كارلو ليبراتي، من وجود “ارتباط بين انتشار الإلحاد وصعود الإسلام في أوروبا”.

وقال في تصريح لصحيفة “كريستيان بوست” الأمريكية: “في غضون عشر سنوات سنكون جميعًا مسلمين بسبب غبائنا؛ لأن إيطاليا وروما تسيران على طريق الإلحاد فيما يتعلق بالقوانين والتقاليد”.

وتم افتتاح المسجد القطري الأربعاء الماضي، وهو يحمل اسم “أم المؤمنين خديجة”، ويقع على مساحة ألف و791 مترًا مربعًا، ويتسع لألفي مصلٍّ، وهو ما يجعله أكبر مسجد في الدول الاسكندنافية، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء القطرية.