سامي الطاهري : “المؤخّر يتجلطم على الجزائر…فلماذا لا يفعل الشاهد كما فعل بوزير الشؤون الدينية ؟ “

قال الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك اليوم الجمعة 5 ماي ” لماذا لا يفعل رئيس الحكومة  بالمؤخر كما فعل بوزير الشؤون الدينية؟ ….يتجلطم على  الجزائر.”

يُشار إلى أن موقع “Algérie Patriotique“ اتهم رياض المؤخر بالسعي من وراء تصريحاته الأخيرة  الى تلميع صورة تونس عبر إقناع الإيطاليين بأنها واحة سلام بالإساءة إلى الجزائر.

يذكر أن رياض المؤخر أوضح  أن كلامه أُخرج عن سياقه وأن صحفيين، حضروا ندوة “تونس أمل المتوسط” المنعقدة أمس بمدينة روما الإيطالية، سيؤكدون أنه وقع التلاعب بما جاء على لسانه.

وأفاد بأن “وزير الخارجية الإيطالي داعبه قائلا إنه يسكن في جنوب إيطاليا وبإمكانه رؤية تونس من منزله وأنه أجابه بأنه، لما كان طالبا في أمريكا، كان يضطر للقول بأن تونس تقع تحت إيطاليا لأن الأمريكيين يعتقدون أن الجزائر بلد شيوعي ولا يعرفون ليبيا إلا عبر القذافي”، مضيفا “عندما أقول لهم إن تونس تقع في إفريقيا يتساءلون عن سر لون بشرتي كوني أبيض”.

وشدد وزير الشؤون المحلية والبيئة على أن تصريحاته كانت في إطار المزاح لا غير.

وتساءل قائلا “هل تعتقدون فعلا أنّه بإمكان وزير تونسي الإدلاء بتصريحات عدوانية تجاه الجزائر؟… هذا أمر مستحيل وليس معقولا”.