إشادة أمريكية بـ ” الإنجاز الإماراتي ” بعد لقاء حفتر و السراج فى أبوظبي

قوبل لقاء المشير حفتر و رئيس الرئاسي فائز السراج يوم امس الثلاثاء فى أبوظبي بترحيب من قبل وليد فارس مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إبان الانتخابات .

و قال فارس في حديث لصحيفة “إيلاف” الالكترونية : “إن الإنجاز الدبلوماسي الذي حققته دولة الإمارات عامة، وسمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي بشكل خاص تجاه الأزمة الليبية هو إنجاز استراتيجي مهم”.

خطوة مهمة نحو الاستقرار
فارس المطلع عن كثب على الشؤون الليبية أضاف إن “عقد اجتماع بين القائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر ورئيس المجلس الرئاسي في حكومة الوفاق فايز السراج في أبوظبي برعاية الشيخ محمد بن زايد خطوة أساسية على طريق إعادة الوحدة والاستقرار إلى ربوع ليبيا” .

إشادة و تجريد المليشيات من السلاح 

و اعتبر فارس أن هذا الاجتماع سيفتح الطريق أمام الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي لتقديم المزيد من الدعم لإنجاح هذه المبادرة، و قال ” ثقتنا كبيرة بنجاح اجتماع أبوظبي وما سيسفر عنه من نتائج كبيرة على صعيد بناء المؤسسات وتركيز الجهود المحلية والدولية على هزيمة التنظيمات الإرهابية، كداعش والقاعدة، وتجريد بقية الميليشيات من سلاحها لتبسط الدولة الشرعية سيادتها على كامل الأراضي الليبية، مع الأخذ بعين الاعتبار التوازنات السياسية والاجتماعية المتنوعة في البلاد”

و ختم فارس تصريحه قائلاً : “نحن نسجل هذا الإنجاز لقيادة دولة الإمارات والقيادات الليبية التي حضرت الاجتماع، والتي ستؤلف هذه المؤسسة الرئاسية الجديدة”. و ذلك فى إشارة منه للتسريبات التى تحدثت عن تشكيل هيئة رئاسية لادارة البلاد .