بتنسيق أمريكي وتشاور روسي أردوغان يشد الرحال إلى منبج و الرقة

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عزم قواته التوجه إلى مدينتي منبج والرقة في شمال سوريا، مشيراً إلى أن هذا التوجه سوف يكون بالتنسيق مع الولايات المتحدة والتحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

وفي كلمة له خلال مؤتمر حزب العدالة والتنمية الحاكم اليوم الثلاثاء قال أردوغان: “سأناقش ذلك أيضاً مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و التحضيرات العسكرية لتطهير حدودنا مع سوريا من المنظمات الإرهابية بلغت مرحلتها الأخيرة”.

وفي تصريحات سابقة له طالب أردوغان بخروج عناصر “حزب الاتحاد الديمقراطي” الكردي من مدينة منبج السورية، مشيراً حينها إلى أنه “ينبغي خروج الحزب وأن يسكن العرب فيها ومسألة الرقة تأتي بعد منبج”.

ولفت إلى أن المباحثات متواصلة بشأن الرقة ولا قرار نهائي بشأنها بعد، كاشفاً عن أنه ستكون هناك مرحلة ثانية و ثالثة لعلمية “درع الفرات” ولا تشمل سوريا فقط وإنما العراق أيضاً وهناك احتمال لأن تتحول سنجار إلى قنديل ثاني.