الجزائر: استنفار أمني عشية الانتخابات البرلمانية

أعلنت وزارتا الدفاع الوطني والداخلية في الجزائر عن اتخاذ إجراءات استباقية لتأمين الانتخابات التشريعية المقررة الخميس المقبل، وأذنت بنشر أعداد إضافية من قوات الجيش والشرطة على حدود البلاد وداخل المدن وبمسالك القرى، تحسّبا لتهديدات إرهابية وتوقيا من أي مخاطر أمنية قد تعرقل سير العملية الانتخابية.

من جهة أخرى سيقوم العسكريون بواجبهم الانتخابي خارج الثكنات، ويتولون الإدلاء بأصواتهم بكل حرية وشفافية، وفقا لقوانين الجمهورية وتبعا للإجراءات التي تم اتخاذها بالتنسيق مع وزارة الداخلية.

وفي الفترة الأخيرة وبعد إحباط عدة مخططات إرهابية كثفت قوات الجيش الجزائري عمليات التمشيط لملاحقة عناصر ينتمون لتنظيم داعش، وتمكنت، الاثنين، من القبض على300 شخصا في ولاية “قسنطينة” شمال شرقي البلاد بتهمة توفير الدعم اللوجستي وإسناد التنظيم.