السعودية: 5 سنوات سجنا لصحفي غرّد على “تويتر”

حكمت محكمة في السعودية على الصحفي “علاء برنجي” بالسجن لمدة 5 سنوات مع غرامة مالية قدرها 50 ألف ريال وحظر السفر لمدة 8 سنوات.

كما قضت المحكمة بإغلاق حساب الصحفي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إثر اتهامه بتدوين تغريدات مهينة للعائلة المالكة وأيضا التحريض واتهام قوات الأمن بقتل متظاهرين في الجزء الشرقي من البلاد الذي تسكنه أغلبية شيعية، كما اتهم بالكفر، وهي تهمة عقابها الإعدام في السعودية.

وقد ألقي عليه القبض على برنجي في شهر ماي سنة 2014.

وقالت منظمة العفو الدولية “إن برنجي كان آخر ضحية في سجل القمع السعودي للمعارضين”، فيما لم تذكر وسائل الإعلام الرسمية السعودية أية تفاصيل عن الحكم الصادر بحق الصحفي، ولم يتسن الحصول على تعليق من مسؤولين سعوديين.

ووصفت لجنة حماية الصحفيين السعودية بأنها ثالث أكثر البلدان تقييدا للصحفيين.