نقابة الثانوي : أمامنا مسؤولية إزالة ما تركه جلّول من “ألغام” تهدّد المدرسة

قال الكاتب العام المساعد لنقابة التعليم الثانوي فخري السميطي “إنّنا لسنا فخورين بتنحية ناجي جلول بسبب احتجاجاتنا.. بل نجدّد فخرنا بأننا مؤتمنون على مسؤولية منظورينا وعلى مصير أبنائنا.. لم يكن لنا مع وزير التربية المُقال أي خلاف شخصي ولا إيديولوجي ولا حزبي بل اختلفنا مع وزير لم يُؤتمن على مصير مستقبل أجيالنا”.

وأضاف السميطي، في تصريح لـ”الشارع المغاربي” اليوم الإثنين غرة ماي 2017، “تمت إقالة وزير كان من المفترض إقالته منذ مدة طويلة”، مجدّدا التذكير بأن نقابة الثانوي لم تكن في صراع مع شخص جلول بل مع مشروع تدميري للمدرسة.

وتابع قائلا “أمامنا مسؤولية إزالة ما تركه جلول من ألغام تهدّد المدرسة”.

وكانت رئاسة الحكومة قد أعلنت مساء أمس الأحد عن إعفاء كل من لمياء الزريبي وزيرة المالية وناجي جلول وزير التربية من مهاميهما.

وفي أول تعليق له على إقالته من مصنبه، وصف جلول هذا القرار، في تصريح لـ”الشارع المغاربي”، بـ”الخطأ السياسي الفادح”، محملا رئيس الحكومة يوسف الشاهد “تبعات ومسؤولية هذا القرار” الذي جاء في وقت تستعدّ فيه الوزارة لتنظيم الامتحانات الوطنية.
المصدر-الشارع المغاربي منى حرزي