مواجهات سيدي بوزيد.. عملية استباقية استخباراتية دامت شهرين

ما جد من أحداث اليوم في سيدي بوزيد يعد عملية استباقية نوعية قامت بتنفيذها وحدات الحرس الوطني بعد عمل استخباراتي دقيق تاكّد اثره ان من بين العناصر التي واجهتها الوحدات الامنية عنصر ارهابي خطير .

واشارت ذات المصادر ان العملية الاستخباراتية النوعية انطلقت منذ أكثر من شهرين.

يشار الى أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد تحول الى قاعة العمليات التابعة للحرس الوطني ببئر بورقبة لمتابعة تطورات الوضع في سيدي بوزيد ومتابعة العملية النوعية التي تمكنت اثرها الوحدات الامنية من القضاء على ارهابي فيما فجر آخر نفسه ولاذ عنصر ثالث بالفرار.