الرابطة التونسية للدفاع على حقوق الإنسان تدعو إلى مساندة نضال الشعب الفلسطيني

دعت الرابطة التونسية للدفاع على حقوق الإنسان، قوى المجتمع المدني، إلى إسناد نضال الشعب الفلسطيني والتضامن معه، بجميع الأشكال المتاحة، وذلك تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي والذين يشنون إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 10 أيام.

وطالبت الرابطة في بيان لها اليوم الأربعاء بإطلاق سراح الأسرى جميعهم وفي مقدمتهم القصّر من الأطفال، مثمنة نضال أبناء الشعب الفلسطيني داخل السجون الإسرائيلية وفي الأراضي المحتلة والمخيمات وهم يخوضون ملحمة تتواصل لليوم العاشر في طليعتها 1600 أسير دخلوا في إضراب عن الطعام.

كما حمّلت رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان، الكيان الصهيوني، التدهور الصحي لحالة المضربين وخاصة المناضل مروان البرغوثي الذي يرفض إلى حد الآن العلاج القسري وما يمكن أن ينجر عن ذلك من مضاعفات.

يذكر أن منظمات مدنية وأحزاب سياسية تونسية تقوم حاليا بحملة تضامن مع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.