الهيئة الوطنية للمحامين تقر يوما للتضامن مع الأسير الفلسطيني

أصدرت الهيئة الوطنية للمحامين بتونس اليوم الأربعاء 26 أفريل 2017، بيانا، حيت فيه صمود الأسرى الفلسطينيين في المعتقلات الإسرائيلية، وأقرت بعد غد الجمعة الموافق للثامن والعشرين من شهر أفريل الجاري ” يوم التّضامن مع الأسير الفلسطينيّ”.
وحملت الهيئة المجتمع الدّوليّ المسؤوليّة إزاء الانتهاكات الجسيمة والمستمرّة على الشّعب الفلسطيني داعية أحرار العالم إلى مناصرة القضيّة العادلة للشعب الفلسطينيّ.
وبعد أنانتقدت ما اعتبرته “صمتا مريبا ومطبقا” إزاء ما يجري داخل معتقلات العدّو الصّهيونيّ وارتفاع عدد الأسرى عبرت الهيئة الوطنية للمحامين التونسيين عن مساندتها المطلقة للشّعب الفلسطينيّ في نضاله المشروع من أجل الأرض محيّة صمود الأسرى الفلسطينيين وشموخهم ونبل أساليب نضالهم.
ووفق مصادر اعلامية فلسطينية يخوض نحو 1800 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي لليوم العاشر على التوالي اضرابا عن الطعام مع الاشارة الى ان البعض من المضربين دخل مرحلة الخطر، نظرا لتدهور الأوضاع الصحية لعدد منهم، خاصة في صفوف الأسرى القدامى.