أردوغان يرفع قضية ضد سياسي فرنسي بتهمة التحريض على اغتياله

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سياسي فرنسي “بالتحريض على إغتياله”.

ورفع أردوغان دعوى قضائية ضد المحلل السياسي والأستاذ في المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية، فيليبا مورو ديفارج، والذي تكلم في مقابلة له على التلفزيون الفرنسي عن محاولة اغتيال محتملة للرئيس التركي. حيث جاء في الدعوى، أن كلام السياسي في المقابلة يعد تحريضا على إغتياله.

ونشرت وكالة “الأناضول” مضمون الدعوى، حيث جاء فيها “يجب معرفة إلى أي جهة كانت موجه دعوة الإغتيال، وكذلك دراسة علاقة السياسي فيليبا مورو ديفارج مع المنظمات الإرهابية، بما في ذلك حزب العمال الكردستاني وجماعة غولن، ومن المهم جداً فتح دعوى جنائية بناء على هذه الحقائق”.

وخلال البث التلفزيوني المخصص للاستفتاء على الدستور في تركيا، قال ديفارج “إن الدولة التركية أمامها طريقان: إما الحرب الأهلية، أو إزالة أردوغان”.

ودعا الرئيس التركي السلطات للتحقيق في الأمر وفتح قضية جنائية ضد السياسي الفرنسي، والتأكد من قواه العقلية وسلامة حالته النفسية.