الهايكا توضح قرارها المتعلق بإيقاف بث قناة نسمة على ترددات إذاعات جهوية

أوضحت الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري (الهايكا) أن قرارها الخاص بإيقاف بث قناة نسمة على ترددات إذاعات جهوية وجمعياتية لا يتعلق بإيقاف تدخل صحفيي الإذاعات الجهوية على القناة وطرحهم أسئلة على بعض الضيوف، وإنما يتعلق بمنع التفريط في التردد لصالح مؤسسة إعلامية أخرى.

وبينت الهايكا في بيان أصدرته اليوم الاثنين إستجابة لطلب عدد من أعضاء مجلس نواب الشعب، ” أن من أخطر نتائج هذه الممارسة هو ضرب مبدأي التعدد والتنوع مما يفرز تنميطا للرسائل الإعلامية خاصة وأن الإنتاج ليس مشتركا كما يتم الترويج لذلك”.

وأوضحت ، أنها عاينت منذ منتصف شهر جانفي الماضي، أن قناة نسمة تبث مضامينها التلفزية على ترددات أربع إذاعات جهوية خاصة (إذاعة أوكسيجين آف.آم وإذاعة أوليس آف، آم وإذاعة نجمة آف ،آم وإذاعة كرامة آف.آم) ، وثلاث إذاعات جمعياتية غير ربحية (إذاعة صوت المناجم وإذاعة القصرين آف،آم وإذاعة دريم آف.آم)، وذلك لمدة تجاوزت 5 ساعات يوميا خلال وقت الذروة.

وبينت أنها وتماشيا مع المنهج التعديلي الذي تعتمده في تناول مختلف الملفات، حرصت الهيئة على استيفاء كل إجراءاتها لمعالجة هذا الملف ، من ذلك توجيه مراسلات لقناة نسمة والإذاعات المعنية والاستماع للممثلين القانونيين لهذه المنشآت في الموضوع.

وأكدت أن الترددات هي جزء من الملك العام يتم إسنادها للقنوات الإذاعية الحاصلة على الإجازة بالتنسيق بين الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري والوكالة الوطنية للترددات وفق شروط ومعايير دقيقة ، ولا يحق التفريط فيها أو وضعها على ذمة الغير لاستغلالها بأي شكل من الأشكال.

وأفادت بأن القنوات الإذاعية تلتزم بمقتضى الفصل الخامس من الاتفاقية المبرمة بينها وبين الهيئة على ضوء الإجازة المسندة لها ، بضمان تدفق برامجها على التردد المخصص لها طيلة ساعات بثها، وعلى أساس برمجة يتم تحديدها مسبقا، مشيرة الى أن الإذاعات المذكورة قد أخلت بهذه الالتزامات وسمحت لقناة نسمة أن تبث مضامينها البصرية على موجاتها بدلا عن برامجها.

كما اعتبرت أن البث من قناة نسمة المستقرة بالعاصمة باتجاه الإذاعات الجهوية رسّخ فكرة المركزية ، وهمش إعلام القرب الذي اقتصر في هذه الحالة على طرح سؤال أو بعض الأسئلة مقابل التخلي عن بث البرمجة العادية لهذه الإذاعات وفسح المجال لبرمجة قناة نسمة.

ونبهت الهيئة، إلى أن محاولات الاحتكار والتكتل والتركيز في مجال الإعلام سوف تعيد بالضرورة الى بوتقة الصوت الواحد والرأي الواحد والتوجه الواحد خاصة وتونس نستعد لاستحقاقات انتخابية قادمة وأولها الانتخابات البلدية.

تجدر الاشارة الى أن الهايكا قد أصدرت قرارها المتعلق بإيقاف بث قناة نسمة على ترددات إذاعات جهوية في 12 أفريل الجاري.