سوريا: داعش الإرهابي يدعو المدنيين إلى مغادرة مدينة تدمر

دعا تنظيم داعش الإرهابي، اليوم الجمعة 25 مارس 2016، نحو 15 ألف مدني في مدينة تدمر الأثرية وسط سوريا الى مغادرتها مع احتدام المعارك مع قوات النظام عند مداخلها الغربية، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

ويستعد الجيش السوري لدخول تدمر في ريف حمص الشرقي بعد أكثر من أسبوعين عبر عملية واسعة بغطاء جوي وفرته الطائرات الحربية الروسية، وبات اليوم عند مداخلها الغربية والجنوبية الغربية.

ومع اقتراب الجيش السوري من المدينة دعا التنظيم، وفق المرصد السوري، “عبر مكبرات الصوت من تبقى من المدنيين في المدينة إلى الخروج منها نتيجة وصول الاشتباكات إلى تخومها”.

وبحسب مدير المرصد السوري، رامي عبد الرحمن، بقي 15 الف مدني في تدمر من أصل 70 الف نسمة قبل سيطرة داعش الإرهابي عليها، اذ قال عبد الرحمن “فرّ غالبية السكان، ولم يبق إلاّ الفقراء منهم”.

ووفق المرصد عمد التنظيم إلى “زرع كميات كبيرة من الألغام في محيط المدينة ومعظم أحيائها في محاولة لتأخير دخول قوات النظام إليها”. وتتواصل الاشتباكات العنيفة عند مداخل المدينة الغربية يرافقها قصف مكثف للطائرات الحربية الروسية والسورية.