فرنسا: ناخبو أقاليم “ما وراء البحار” يدلون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها صباح السبت في أقاليم ما وراء البحار الفرنسية قبل يوم من بداية التصويت في باقي الأراضي الفرنسية. وتضم هذه الأقاليم نحو مليون ناخب.

بدأ الناخبون الفرنسيون في أقاليم  ما وراء البحار والمقيمون في بعض الولايات الأمريكية مثل هاواي الإدلاء بأصواتهم اليوم السبت في الانتخابات الرئاسية الفرنسية قبل يوم من تصويت الفرنسيين في الداخل.

وتضم الأراضي الفرنسية فيما يعرف بما وراء البحار مناطق سان بيير وميكلون وغويانا والأنتيل وبولينيزيا ومايوت ولا ريونيون ويبلغ عدد الناخبين في تلك المناطق نحو مليون ناخب.

وبلغت نسبة المشاركة عند منتصف النهار  25,4 % في سان بيير و 18,93% في غويانا و17,65% في الأنتيل ، بينما لم تتخطى تلك النسبة 13,93 %  في الغوادلوب والمارتينيك.

ويتم دائما فتح صناديق الاقتراع في هذه الأقاليم يوما قبل التصويت في الأراضي الفرنسية الأخرى نظرا لفارق التوقيت.

من المنتظر أن تفتح صناديق الاقتراع داخل الأراضي الفرنسية في تمام الثامنة من صباح الأحد أمام  نحو 46 مليون ناخب  لاختيار رئيس جديد للبلاد من بين 11 مرشحا.

فرانس 24 / أ ف ب / رويترز