الاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد يلوح بالإضراب العام

دعا الاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد في بيان اصدره، اليوم الاربعاء، حكومة الوحدة الوطنية الى ايجاد الحلول البديلة، واتخاذ الاجراءات الحازمة لمقاومة التهريب، والحد من التهرب الجبائي، ومحاربة الاحتكار، وعدم المتاجرة بقوت الشعب.

و نبه، في ذات البيان ، الى تنامي واستفحال ظاهرة الاستيلاء على الممتلكات العمومية، والى تفشي الفساد في مفاصل الادارة العمومية وسائر مؤسسات الدولة، معبرا عن مساندته المطلقة ودعمه اللامشروط لكل التحركات الشعبية الاجتماعية ذات الطابع السلمي والديمقراطي المنادية بالتنمية والتشغيل والعدالة الاجتماعية.

وطالب في بيانه أيضا بالتعجيل في اطلاق المشاريع المعطلة بولاية سيدي بوزيد على غرار منجم الفسفاط بالمكناسي، ومصنع الاسمنت بالمزونة، ومعمل الاجر بمنزل بوزيان، وسوق الانتاج الكبرى بسيدي بوزيد الغربية، وايضا بتوزيع الماء الصالح للشراب بأرياف الولاية والاسراع بتهيئة المناطق الصناعية، مشيرا إلى انه قد يجد نفسه مضطرا الى تفعيل قرار الهيئة الادارية الجهوية المنعقدة بتاريخ 21 اكتوبر 2016 والقاضي بتنفيذ اضراب عام جهوي.