مواصلة الدعم الالماني الاقتصادي لتونس محور لقاء رئيس الحكومة بوزير المالية الالماني ببرلين

تشجيع انخراط تونس في آلية “كومباكت لدعم الاستثمار والمبادرة الخاصة في افريكا “التي ستدعمها المانيا في اطار رئاستها لمجموعة العشرين في شهر جويلية القادم ومواصلة الدعم المالي والاقتصادي لتونس خلال المرحلة القادمة ، كانت ابرز محاور اللقاء الذي جمع صباح اليوم رئيس الحكومة يوسف الشاهد بوزير المالية الالماني فولفقان شويبله ببرلين.

وافاد وزير الصناعة والتجارة زياد العذاري لوات ان وزيرالمالية الالماني عبر عن اعجابه للتجربة التونسية في مجال الانتقال الديمقراطي مشيرا ان المسؤول الالماني اكد على ضرورة الانخراط في مشروع “كومباكت فور افريكا “لاهمية هذا البرنامج في دعم الاقتصاد التونسي بالتعاون مع عدد من المؤسسات الدولية لاسيما المالية منها واضاف العذاري الذي حضر اللقاء ان وزير المالية الالماني عبر عن التفاعل الايجابي لالمانيا مع الاصلاحات التي تقوم بها حكومة الوحدة الوطنية يذكر ان رئيس الحكومة يوسف الشاهد يؤدي يومي 14 و15 فيفري الجاري زيارة الى المانيا وتتضمن بالخصوص لقاءات مع كل من المستشارة الالمانية ورئيس المانيا الفيدرالية كما يتحادث الشاهد مع وزير الخارجية الالماني ومع عدد من كبار المسؤولين ومن الفاعلين الاقتصاديين ويرافق رئيس الحكومة بالخصوص وزير الداخلية ووزير الصناعة والتجارة ووزير التعليم العالي والبحث العلمي وكاتب الدولة المكلف بالهجرة والتونسيين بالخارج الى جانب وفد من رجال الاعمال.