مارس المقبل: اجتماع حاسم يجمع وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر حول القمة الليبية

من المرتقب أن يجمع لقاء حاسم كل من وزراء خارجية دول الجوار الليبي تونس و الجزائر و مصر ، اصحاب المبادرة الثلاثية لحل الازمة السياسية الليبية ، في تونس في شهر مارس القادم لاستكمال الاجراءات المتعلقة بالقمة المزمع عقدها في القريب ..

و سيتم خلال اللقاء الصيغ الكفيلة بوضع خطة للتوفيق بين أطراف الأزمة الليبية وتفادي أي انزلاق للأوضاع، خاصة مع تزايد التوتر في العاصمة الليبية طرابلس و في عديد المناطق الليبية الأخرى .

و يسبق هذا الاجتماع الوزاري لقاء سيجمع كل من رؤساء دول الجوار الليبي الثلاث : الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي و الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة و الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في الجزائر .

وتأتي هذه المبادرة في الوقت الذي عجزت فيه الأمم المتحدة عن إيجاد حل للأزمة الليبية .

و قد تكثفت مؤخرا اللقاءات بين اطراف و مسؤولين من الدول الثلاث التي تقود المبادرة لحل الأزمة الليبية و جمعتهم لقاؤات مع شتى الاطراف الليبية في محاولة لانجاح الحوار فيما بينهم في خطوة تمهيدية لانجاح القمة الليبية .

و قد حظيت هذه المبادرة بمباركة عربية و دولية ، حيث اعربت عديد الاطراف على غرار الامم المتحدة و الجامعة العربية و الاتحاد الاوروبي عن تأييدهم لهذه الخطوة آملين نجاحها خاصة و قد استعصيت جل الحلول لانهاء الازمة السياسية الليبية التي تعيش على وقعها البلاد منذ اسقاط نظام القذافي .