هجمات بروكسل تهدد يورو فرنسا

ذكر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الثلاثاء، أن الأمن والسلامة سيكونا أهم أولوياته خلال بطولة يورو 2016 المقامة في فرنسا، حيث عادت الهواجس الأمنية إلى الواجهة مرة أخرى بعد هجمات بروكسل.
وأكد يويفا مواصلة العمل مع السلطات الفرنسية، بحسب الخطة الموضوعة، لضمان سلامة اللاعبين والجماهير، مشددا على أن العمل سيستمر، مع مراقبة مستوى المخاطر المتوقع حدوثها، وأخذ كافة الاحتياطات اللازمة.

وبات الهاجس الأمني الشغل الشاغل قبل أقل من 3 شهور على انطلاق بطولة أمم أوروبا 2016، حيث ستكون الدولة المستضيفة فرنسا تحت ضغوط كبيرة للحفاظ على أمن وسلامة اللاعبين والجماهير، تحسبا لأي عمليات إرهابية.