حزب الوطد يتّهم وزير التجهيز بتكريس الفساد

اتهم حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد وزير التجهيز والإسكان محمد الصالح العرفاوي بالمساهمة في تكريس الفساد وتفشيه بعد انقلابه على الفصل 611 من قانون الميزانية في ما يتعلق ببرنامج المسكن الأول معتبرا ذلك سابقة خطيرة.

واعتبر المكتب السياسي للحزب، في بيان له، ان ارتفاع أسعار عديد المواد الاستهلاكية بشكل مفاجئ ومشطّ والزيادة في معاليم الكهرباء والغاز والماء الصالح للشرب في ظلّ موجات البرد والأمطار المتواترة زاد من تدهور المقدرة الشرائية لمختلف فئات الشعب ووسّع دائرة الفقر.

 وأشار إلى أنّ إعلان حكومة الإئتلاف عن برنامجها “الهشّ واللّامنطقي المتعلّق بإصلاح الوظيفة العموميّة” الرامي لغلق باب الانتدابات وتبديد الأموال العموميه وفتح الباب أمام تسريح الموظفين، يأتي فعليا في إطار تنفيذ إملاءات صندوق النقد الدولي في الإجهاز على القطاع العام واستهداف عموم الأجراء وان من شأنه التسبّب في تفاقم البطالة في صفوف اصحاب الشهائد العليا وتعميق أزمة الصناديق الاجتماعية”.

وأكّد الحزب أن الحركات الاحتجاجية، التي تشهدها عدد من المعتمديات على غرار المكناسي ومنزل بوزيان وفريانة وماجل بلعبّاس ووذرف من أجل الشغل والعدالة الاجتماعية، تنذر بانفجار اجتماعي جديد.