محكمة تركية تُبرئ ” مراد علمدار” من تهمة الانقلاب ضدّ حكم أردوغان

رفضت المحكمة العدلية في مدينة إسطنبول الدعوة المرفوعة ضد الفنان التركي نجاتي شيشماز الشهير بـ”مراد علم دار” وطاقم مسلسل “وادي الذئاب”؛ لعدم وجود أدلة حول علاقة أبطال المسلسل بجماعة فتح الله غولن التي تتهمها الحكومة التركية بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الأخيرة التي قادها عدد من قادة الجيش التركي.

واستدعت نفس المحكمة الفنان نجاتي شيشماز للتحقيق في أواخر عام 2016، بعد أن كشفت دائرة تسجيل العلامات التّجارية التركية عن تقدّم شركة بانا فيلم، المنتجة لمسلسل “وادي الذئاب”، بطلب لتسجيل جزء جديد من المسلسل يحمل اسم “وادي الذئاب-الإنقلاب” قبل أشهر قليلة من محاولة الانقلاب، في جويلية وهو ما أثار شكوكاً حول علاقة الشركة بجماعة فتح الله غولن.

وقالت المحكمة في قرارها، إنه تبين بعد التحقق من سيناريو المسلسل الذي قدمه طاقم العمل آنذاك عدم وجود علاقة بين جماعة غولن والشركة المنتجة للمسلسل، حيث يسلط سيناريو المسلسل، وفقاً لما أكدته المحكمة، الضوء على محاربة عناصر الدولة الموازية في تركيا وهو مصطلح تستخدمه السلطات التركية للإشارة إلى جماعة غولن.