سوسة : خلاف بين سائق حافلة وعون أمن كاد يتسبب في كارثة.

كد أيمن بن عائشة، وهو سائق حافلة بشركة النقل بالساحل، أن خلافا جد بينه وبين عون أمن، اليوم الجمعة 10 فيفري 2017، كاد أن يتسبب في كارثة بعد أن اصطدمت الحافلة التي كان يقودها بعمود كهربائي.
وقال بن عائشة، في تصريح للجوهرة أف أم، إنه وبينما كانت الحافلة في طريقها نحو المنستير، طلب منه شخص، تبين لاحقا أنه عون أمن، إنزاله من الحافلة على الفور، إلا أنه رفض طلبه، ودعاه إلى انتظار المحطة القادمة للنزول.
غير أن هذا العون رفض الانتظار ودفع السائق وحرك المقود ما أدى إلى انحراف الحافلة عن مسارها واصطدامها بعمود كهربائي، وذلك في منطقة سويس بسوسة.
وأضاف سائق الحافلة، أن الحادثة تسببت في حالة هلع كبيرة في صفوف الركاب الذين كان من بينهم عدد من السياح. وقد توجه إثر ذلك، رفقة العون، إلى إقليم سوسة بعد قدوم الأمن على عين المكان، حيث تم فتح محضر في الحادثة، معبرا عن استغرابه من إخلاء سبيل العون على الرغم من خطورة الحادثة، وفق تعبيره.