الصندوق الأسود / صراع بين وزارتين على الـ ATCE

علممن مصادر أن عبد اللطيف حمام، المدير العام للديوان التونسي للسياحة،مرشح بارز لتولّي خطة رئيس وكالة الاتصال الخارجي الجديدة.

ورغم أنه لم يقع الاستقرار بعد على التسمية الجديدة للوكالة وهيكلتها ومجال تدخلها، فإن المعطيات المتوفرة حول موضوعإحياء «وكالة الاتصال الخارجي»، في صيغتها الجديدة، تكشف تباينا في الآراء حول الجهة التي ستشرف عليها.

اكدت مصادر أن التباين على أشده بين وزارة الخارجية التي تريد أن تستأثر بهذا الهيكل وبين وزارة السياحةالتي ترى أنها الأحق بالإشراف عليه.

يشار إلى أن مؤسسة رئاسة الجمهورية استنجدت بخدمات أسامة الرمضاني، وزير الاعلام السابق، ورجل الظل في مؤسسةالرئاسة الحالية، لوضع أساسات هذا المشروع في اتجاه تحسين صورة تونس بالخارج دون الوقوع في فخ استنساخ التجربةالسابقة.