تعرض لكسر في الجمجمة: لاعب يعتدي على الحكم شهاب بن قلعية بسبب احتسابه هدف !!

واصلت ظاهرة الاعتداء على الحكام خاصة في الأقسام السفلى التي عادة ما تشهد غياب الأمن، حيث تعرض الحكم الشاب شهاب بن قلعية (20 سنة ) من رابطة الشمال الغربي لكرة القدم إلى اعتداء كاد يؤدي بحياته من طرف لاعب من جمعية ساقية سيدي يوسف في اللقاء الذي جمعه بترجي الكريب المستضيف في ملعب تبرسق يوم الأحد الماضي.

وصورة الحادثة كما رواها لنا أنه وفي الدقيقة 80 من المباراة كانت الكرة في هجوم لترجي الكريب ووصلت لحارس الساقية الذي أمسكها وأقلتها من يديه ليسجلها لاعب الكريب  والهدف كان شرعيا والدليل عدم مناقشته من لاعبي ومسؤولي وإطار فني جمعية الساقية لكن وعند استعداد الحكم لإعطاء إشارة عودة اللعب ما راعه إلا ولاعب عمره 40 سنة من جمعية الساقية يأتي من بعيد (حوالي 30 مترا) ويضربه على رأسه ليسقط على أرضية الميدان ولم يكتف اللاعب بذلك بل واصل ضربه ودهسه على رأسه وكامل جسمه إلى أن فقد وعيه وعند تدخل الأمن تم تهريب اللاعب خارج سياج الملعب وركب سيارة كانت تنتظره وهرب .

وتمت حماية الحكم من طرف عناصر الأمن على قلتهم مع مساندة من لاعبي ومسؤولي ترجي الكريب .

وتم نقل الحكم بن قلعية وهو فاقد للوعي إلى المستشفى المحلي بتبرسق أين وقع فحصه وتم الاحتفاظ به إلى يوم أمس الاثنين وتوجيهه إلى المستشفى الجهوي بالكاف حيث تم اجراء كشف بـ “السكانار ” وأكد الطبيب أنه يعاني من رضوض في الجمجمة (وهناك عظم في الجمجمة ابتعد عن مكانه ). وأنه تعرض لصدمة كبيرة تتطلب عرضه على طبيب نفساني وتم ذلك وسيخضع الحكم إلى حصص نفسية علاوة على تمكينه من عديد الأدوية.

هذا وأكد شهاب بن قلعية أنه سيرفع قضية عدلية ضد لاعب ساقية سيدي يوسف وأن لديه كل المعطيات المتعلقة به (الاسم ورقم بطاقة التعريف الوطنية والإجازة الفنية) حسب تصريحه لإذاعة الكاف.