بعد أن غادره غاضبا: حافظ قائد السبسي يكشف ماحصل في قصر المؤتمرات

فنّد المدير التنفيذي لحركة نداء تونس حافظ قائد السبسي ماراج بخصوص مغادرته احتفالات الحركة بعيد الاستقلال غاضبا بسبب احتكار رئيس الهيئة السياسية  للحزب رضا بلحاج،للكلمة.

وكشف قائد السبسي الإبن أنه صدم لسوء تنظيم التظاهرة قائلا في حوار لصحيفة الشروق في عددها الصادر اليوم 22 مارس 2016 :” كنت أتصوّر أن التنظيم سيكون محكما أكثر لكن للأسف لم يحصل ذلك وهو ما ساءني خاصة بعد أن انقطع التيار الكهربائي ما زاد من التوتر في القاعة” .

وأضاف المدير التنفيذي أنه غضب من سوء التنظيم لأنه كان المكلف بتنظيم إجتماعات النداء كلها وكان متحكما في التنظيم طيلة فترة رئاسة الباجي قائد السبسي للحزب ولم يحصل أي اشكال مثل ما حصل في احتفالية عيد الإستقلال مؤكّدا أن سوء التنظيم ساهم في التشويش على الرسالة التي كان كل قيادات الحزب يريدون إيصالها.

وعن استيائه من رضا بلحاج قال :” لم يكن هناك أي إشكال مع رئيس الهيئة السياسية والكلمات كانت محددة قبل أيام من التظاهرة وكنت على علم بترتيبها”.